منتديات السلام
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله
نرحب بكم أيها الاخوة في منتديات السلام
وندعوكم للانضمام معنا لننشر المحبة والاخاء
والتعايش السلمي مع جميع شرائح المجتمع
حياكم الله


منتدى اسلامي لنشر ثقافة السلام والتعايش بين بني البشر
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الحرب والعقيد سعيد المصلاوي ح\5

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سميربشيرالنعيمي
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 103
تاريخ التسجيل : 23/09/2010
العمر : 56
الموقع : السلام

مُساهمةموضوع: الحرب والعقيد سعيد المصلاوي ح5    26/04/11, 06:43 pm

الحرب والعقيد سعيد المصلاوي\5

بقلم:سميربشيرالنعيمي

الحرب لاتعرف الرحمة وسلاحها فتاك ونارها تأكل الجميع ومساعي كثير من المنظمات والدول الاسلامية والعربية بأت بالفشل لتعنت الحكومة الايرانية بالموافقة على شروط ايقاف الحرب ؟؟
كانت وحدتنا العسكرية تسمى العينة المركزية و تعني امداد الجيش بكل لوازمه من التجهيزات العسكرية والمعدات والخيم والعتاد وكل لوازم الجيش يتم خزنه في مستودعاتنا ثم يوزع حسب طلبيات الوحدات العسكرية لكل ماتحتاجه .. وكان دوامنا مستمر ليل نهار لان طلبيات الوحدات مستمرة ...و بعد اتساع الحرب و تعدد الوحدات والطلبيات ولايصال المواد باسرع فترة زمنية .. فتحت قريبة من الجبهة مستودعات وكذلك اكداس عتاد لتلبية طلبات الوحدات ...وقد تطلب ذلك ارسال ماموريات ضخمة لتغذي مستودعاتنا بالجبهة وكانت اول مامورية ضخمة تتكون من خمسة عشر شاحنة (15قاطرة ومقطورة تحتوي على مختلف الاسلحة والاعتدة والتجهيزات العسكرية المهمة بأمرة مقدم ومعاونة ثلاثة نقباء و ثلاثة نواب ضباط وثلاثة ضباط صف وعشرة جنود فقط (للتحميل وللحماية ايضا) ...والمفروض بهكذا قافلة ضخمة ان يكون لها غطاء جوي يحميها من طيران العدو ولكن تسرع وغباء كثير من الامراء جعلها تخرج بدون حماية واكتفوا بالاسلحة الشخصية للمامورين (المسدسات للضباط ونواب الضباط والبنادق لضباط الصف و للجنود) ...
تحجج اغلب مدراء الشعب بحج واهية لكي لا يرسلوا منتسبيهم بهكذا قافلة خطرة بحجة حاجتهم للمنتسبين وغيابهم يؤدي لتوقف العمل ... عداالعقيد سعيد الذي تبين بوضوح مقدار الحقد والغل الذي استوطن نفسه وطغى على اخلاقه وتصرفاته فقد ضحى باكبر عدد من منتسبي شعبته بهذه القافلة حبا بالظهور امام السيد الامر بانه ينفذ الاوامر وانه وطني حريص على تسهيل امور الحرب وكان في قرارة نفسه يعرف كما يعرف الجميع ان مهمة هذه المامورية صعبة وعقيد سعيد لا يهمه موت جميع افراد هذه القافلة ولم يرمش له جفن للخوف على الشباب المرافق لهذه القافلة وكان البعض يتسائل مع جماعته اثناء مسامرتهم في وقت الفراغ اوعندما تلمهم وجبة عشاء ترى لو ان الاوامر كانت بالعكس .. تريد بعثة لخارج العراق هل يرشح العقيد سعيد واحدا من شعبته .... لانه لا يريد الخير لاحد ..وعندما يسألونه : لماذا ارسلت كل هذا العدد من شعبتك ؟. سيتوقف العمل في شعبتك .(.يجيب برعونة وهو يتصنع الابتسام)
: الجيش لا يتوقف على اربعة او خمسة !!!
رشح العقيد سعيد من شعبته كل من المقدم برزان كامل ليقود القافلة والنقيب لؤي ماجد والنقيب عقيل محمد والنقيب نصير من شعبة اخرىواثنين من النواب الضباط من شعبته ن .ض حاتم علي ون.ض كريم محمد حمد واخر من شعبة اخرى
الكثير من الذين درج اسمهم ضمن هذا الواجب بذل مساعي مذلة ومهينة وتوسط بكل شخص يستطيع تبديله باخر متوسلين بعدم الخروج مع القافلة عدا النائب ضابط حاتم لم يتوسط باحد ولم يشعر بالخوف أوالوجل وكان مؤمنا بان الله سبحانه قد قدر لكل اجل كتاب فكان والحق يقال مدعاة فخر وشجاعة امام اشخاص كانو يلوذون حتى وراء نسائهم خوفا من الجبهة واستطاعت الواسطات ان تغير وتبدل بعض الاسماء..
وتم تحميل الشاحنات بكل ما تحتاجه الجبهة من معدات وملابس وخيم وعتاد وبطانيات واحذية (بساطيل ) ومواد عديدة يحتاجها الجيش في هذه الحرب التى لا يلوح بافقها أي أمل لانتهائها ....
وتقرر ان تتحرك القافلة مع اولى ساعات احدى الصباحات الباردة وغادرت معسكر التاجي ارتال الشاحنات الطويلة متخذة مسارها عبر شارع القناة متوجهه الى مدينة العمارة ..غلقت شرطة المرور بالتعاون مع الانضباط العسكري الطرق الفرعية ليسهل على القافلة الخروج من بغداد بسرعة وكان سواق هذه الشاحنات مدنيون قد تم استخدامهم مع سياراتهم من مختلف الوزارات ومع انهم تحت الامرة العسكرية ولكن سمح لهم بحرية السير بسرعة و بدون تناسق خوفا من رصد هذه القافلة الكبيرة من قبل الطائرات الايرانية على ان يكون التوقف في منطقة على الغربي للاطمئنان على وصول الرتل ومن ثم مواصلة السير الى مدينة العمارة .. كان المقدم هو الوحيد الذي يركب سيارة عسكرية وهي روسية الصنع (واز) وكان يتفقد الشاحنات برغم عدم استطاعة(سيارة الواز)..ان تواكب الشاحنات الالمانية الحديثة بسرعتها.. .فكل سار على هواه ...
.شخصية مقدم برزان عكس شخصيةالعقيد سعيد المصلاوي ...يتصف بالطيبة والبساطة والتفاهم ... لكن هكذا صفات اذا لم تكن معها شخصية قوية وشجاعة في اتخاذ القرار وخاصة في ايام الحروب .. تفشل في اتخاذ القرارات السليمة وتسبب الاحراج والاخطاء لصاحبها ... فلفت انظارنا تصرفات المقدم برزان الطيب الهاديء في المعسكر .... اصبح شخص اخر مختلف.......منهار ومرعوب ويتصرف بعصبيه وصراخ ولا يستطيع تحمل مسؤولية سيارة واحدة وليس رتل كبير بهذه الضخامة ... وفي هذا الجو المرعب ...الذي يحيط به القلق من كل جانب !!
كان المقدم برزان خائف بشكل يدعو للاسى ومضطرب ومنهار فهو يصرخ لاتفه سبب ويلتفت حواليه يراقب السماء ...
...وبمجرد وصولنا لمنطقة علي الغربي سمعنا اصوات طائرات في السماء وتوزعنا مهرولين بكل الاتجاهات نريد مجرد حفرة تحمينا من هذه الطائرات الفانتوم وما ان القيت بجسمي في احدى الحفر دوت اصوات انفجارات قوية قريبة مني وتطايرت ذرات الحصى والاتربة فوق رؤوسنا ...

الىاللقاء مع ح\6
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alnaaemi.yoo7.com
 
الحرب والعقيد سعيد المصلاوي ح\5
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات السلام :: لغتنا الجميلة :: القصص-
انتقل الى: